منتديات جروح البادية
السلام عليكم ورحمه الله وبركاته
مرحباً بك في منتدى جروح البادية
يسعدنا كثيرا انضمامك الينا و تشريفنا بحضورك الكريم يزداد تألقنا
يمكنك تفعيل حسابك من خلال البريد الالكترونى المسجل به مع العلم
الادارة بعد تسجيلك بساعة واحده تقوم بتفعيل حسابك اذا واجهت مشكله

مع تحياتى ادارة المنتدى

منتديات جروح البادية


 
الرئيسيةالبوابةhttps://i58.servimg.com/u/f58/11/60/75/36/09-05-10.pngس .و .جالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 رؤاية سيدة النور الجزء الثالث الوداع

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
ابن البادية
مدير عام الموقع
مدير عام الموقع
avatar

اوسمة خاصه الكاتب المميز
**** علم دولتى **** : ليبيا الجماهيرية

اللقب الاظافى : عضو مؤسس

الجنس ******* : ذكر
مساهمات العضو مساهمات العضو : 1083
الـنـقــــــاط : 3337
؛؛؛؛؛ تاريخ التسجيل ؛؛؛؛؛ : 19/07/2014
الـمــــــزاج : رائق والحمد لله

مُساهمةموضوع: رؤاية سيدة النور الجزء الثالث الوداع   17/08/14, 09:00 pm

سيدة النور الجزء الثالث
الوداع

رفعت يديها الى السماء وتمتمت ببعض الكلمات
لا أعرف شعوذة آو تعويذه أو هي طقوس أهل السماء
ولكن كل ما سمعته منها كلمات متناسقة شبيه

بالدعاء

فسألتها ما هذا ..
قالت الدعاء. في الغيث النافع مستجاب
حاولت أسال اكثر
ولم اجد الكلمات
بحتت بداخلي عن سؤال ..!!
ولكنْ مات الخوفُ من بين الأسئلَة
وانا مثل الذى كان يعتقد فى نفسه بانه فى الكلام معلما
ولما جاء بين القوم اصبح اخرسا

لا علم لى لماذا خرست
ربما من هذا الدعاء.. وربما لا
أو لأنني لا أعرفُ كثيرا عن مخاطبة الأميرات
للاسف . لم يعلمونى كيف يكون حب الاميرات
ولا توجد في الكتب التى درستها شئيا عن الحسناوات

ثم عانقتنى عناق ماريت مثله عناق
بداخلى قلت هذا اذا عناق الاميرات

تمنيت ان يطول اكثر هذا العناق ..!!
ولم يخطر ببالى بأنه عناق سايعقبه الوداع
افلت يدها من يدى ثم تمعنت في ملامحي
مليا و ابتسمت ...
قلت ياويلى هى مثلى لازال تريد العناق
فاذا بها اشارات بيدها نحو الشرق
وقالت سأسلك هذا الاتجاه
فان قومى بالامس سلكوا هذا الطريق

ثم رحلت من نفس الطريق

غادرتنى قبل المغيب
هى رحلت .. وانا
جلست على زاوية الطريق
وحدى مهموما بلا رفيق
كطفل تاه من اهله فى ليل بوادئ مملؤه ذئاب
لم افكر مثلها ايضا فى الطريق
لاننى مؤمن وأعي بأن لي رب كريم
فسوف ييسر لى حتما الطريق

توقف المطر وازداد سواد الليل
وكل شى حولى كانه يراقبنى عن بعد
صمت قاتل مخيف كأن الغابه مقبرة اموات
ماهى الا ساعات
اسمع صوت ناى من بعيد
اغمضت عيناى استرق السمع
من اين اتى هذا النغم ..؟
الصوت قادم من خلف الظلال
يعزف لحنا جميل كان مصدره القمر
ارتديت معطفى ومن اول ترعه ماء اخذت رشفه

حددت اتجاه الصوت
وعلى بركة الله توكلت
ظلمه قاتمه سوداء ليل تحزن منه السماء
حتى القمر اختفى خلف السحاب
احيانا تتعثر خطواتى وتغوص اقدامى
فى برك الماء
خوف يعترينى بكل الخطوات
وكلما اسرعت تتعثر اقدامى بشئيا ما
اصتدم بغصن شجره او اتدحرج فى بركة ماء

واستمر طويلآ هذا الحال..!!
اقدامى تنزف وتسيل منها الدماء
ومعطفى علق بشئ ما ..

رعب وخوف وسكون يختبى خلف الاشجار
توقفت ونزعت معطفى من غصن الشجر
حتى الاشجار تعترض طريقى .. ياله من قدر
تأثرت وصعبت على نفسى
وهل مكتوب على كاحلى او جبهتى التعاسه فى مقتبل

العمر ..؟

وانشدت قائلا :-
كامي مواجع وجروحهم ذاريت
ولا طيف زوله فى السماء غاليت
جميع مانسجته من احلام خذيت
من دون جيلي يازمان اشقيت

كامي اجراحى فوق العله
وما حد غيرك ليه شكيت
مشهاب نارك يا عزيز احملت
ولا غير زولك شفت لا حبيت
وانت مع غيري مشيت مشيت
استمريت بالمشى
وكلما اقترب استمع صوت الناى اكثر
لحن نغماته حزينه يخترق صدأه
مابين اشجار كثيفه
وغابات خرساء مخيفه
وليل من اوله .. حكياته تعيسه
لمحت بريق نار
قلت هذا هو المكان
ربما عابر طريق تائه انقطعت به سبل الحياه
او صياد يصطاد شئيا ما
او راعى اغنام يجلس وبقربه عصاه
يهش بها على اغنامه فى المساء

صرت اسمع لحن الناى بوضوح
لحن حزين مذهل يخلل القلوب
تتساقط الدمعات من الجفون
ممتع يطرب القلب رغم ان نغماته شجون
وبين شجره صنوبر كبيره وترعه ماء صغيره
رجل طاعن فى السجن يجلس قرب النار
توقف لما اقتربت اكثر
تمنيت ان يعود للعزف من جديد
فالقلب مجروح والنأى غذاء للروح

نظر الى بذهول ..!!
ثم ابتسم وبكرم الباديه المعهود
نهض وسلم على حتى التحمت الصدور بالخود
يدور براسى شى من الفضول
رجل فى السبعين
لحيته بيضاء اسمر البشره
قوى الشخصيه لم يعتريه الخوف
وكله حكمه ووقار
يجلس وحده لا ابل ولا بقر ولا اغنام
فقط ناى وخرج فيه زاد وماء ..؟
براد شاى يغلى على النار
تتطاير منه ابخره بيضاء
شى محير ..!!!

جلست قربه لم يسالنى من انا
امسك البراد وسكب لى كوب شاى
ارتشفت الاولى لم يتكلم أو يسأل
ثم الرشفه الثانيه ايضا لم يسأل
كانه لايعنيه أمرى أو يفكر بروية العقلا

وفى الثالثه تنحنح . وقال
يبدو بان شكلك غريب ...؟
ومريت بيوم عصيب .....؟
وضعت الكوب على الارض
وضعت يدى بجيب معطفى
وهو يراقب حركاتى بصمت
عندما انظر اليه يبتسم
كانه يريد ان يقول لى
أطمئن فانا بشر .
اخرجت علبه السجائر واشعلتها من النار
نعم ياسيدى انا فعلا غريب
انا عابر طريق ولكن ......... ؟

ثم سكتت .. !!!

وقلت فى نفسى هل اروى له الحكايه
ياترى هل يصدق هذه الرؤايه ...

فقاطعنى بحكمه الحكماء
يابنى .. انت لست مجبور
ان تروى لى التفاصيل
ساسهل عليك الحديث
ولكن دعنا ناكل شى ماء
واخرج قطعه خبز وجبنه بيضاء..
وضحك حتى ظهرت على وجهه التجاعيد
وقال بابتسامه .. لا املك الا هذا
اكلنا ماقسم الله لنا
فقلت له
سمعت وانا فى الطرق تعزف لحن غريب
فهل تعيد لنا ..؟

اخذ الناى وعزف لحنا جميل
يطرب المدامع والاذان
ولم اسمعه من قبل

ثم انشد يقول

بعدها حرمت لمس الشفاه والخدود الناعمات
والعيون السود والاكتاف المائلات
وعناق الاذرع والمواهب البارزات
لاحضن ولا قبل ولا لمس ولا مشاغبات
بعدك ياملاكى حرمت على عيناى المفاتن القاتلات
لا غمزه ولا همسه ولا نظره الى الجميلات
فالعيون التى عشقتك ...
لم يكمل .. سكت قليلا
واطلق عنان النظر
كانه اراد ان يغازل بعيناه القمر
وقال .. هناك شئ يقال واخر لايقال

ثم اكمل قائلآ
ماعشقت قبلك ولا ساعشق سواك أمراة
ولن اشرب من كأس العشق الا بعيناك
حتى ان كان فيه اكسد الحياة
ولا اقبل ولا اعانق سواك امراة
وما انا من يخلف فى الوعود وعدا
عاهدتك وها انا انتظر اللقاء
سانتظرك صباحا وكل مساء
حتى تحلق روحى مقبوضأ عليها للسماء
وان سفيه وشى اليكم بانى ناقصا
فهى الشهادة لى بانى فى الحب صادقا

ثم دمعت عيناه وريتها عن كثب
وكانها نهرا تدفق من اعالى جبل
فلم اتمالك نفسى ايضا ..

حاولت ان امسك الدموع غصب
فانفلت غصب منى مثلما أنفرط العقد

ثم سرد لى قصه بل حكايه شى من العجب
وقال منذ 40 عاما ونحن هنا نلتقى
وكل ليله عندما يكتمل القمر
نلتقى تحت هذا الشجر
تاتى الى نتسامر حتى طلوع الفجر
وسرد كل تفاصيل الحكايه
شى عجيب انه يتلقى هذا العجوز بمحبوته
كل عشر سنوات مره واحده ..
صبرا لم اعاهده فى بشر
وقال هذا الفجر سوف تشاهد حقيقه الامر
وساترى الجمال الذى يقهر خريف العمر
جمال روحانى خلقه رب البشر
جمال لم تراه ولن يراه قبلك بشر
فضحكت ..
فقال اتسخر منى ياهذا ؟
فقلت .. حشاء .. وكلا
ومازحته سوف انتظر معك طلوع الفجر
ونرى اميرتك الحسناء اكيد عجوز شمطاء
وسارى مفاتن العيون والصدر
وربما الاكتاف والارداف والخسر
فقال جمالا لم يراه قط بشر
همست بداخلى هل يقصد اميرتى ؟؟
صمت بداخلى انها غيره البشر
ثم قلت اتعشق شيخا احدبا ..؟
والله لو كانت هى لاطعنها بذالك السيف
فقاطنى الشيخ بلطف وحسن الادب

فما بك ..
كانى أرى ملامح الغيره تنهش داخلك
فما هى حكايتك ياولد ..؟

ابتسمت من داخل القلب ..
فقد راق لى معه السهر ....

وكدت اسأله كيف عرف بالامر
فقلت له يابتاه ..
والله يحلو معك السهر
ولن اخفى عنك امر ..
فحكايتى نفس حكايتك .

الفرق انك تنتظر وانا ودعتها الى الابد
وسردت له كل الحكايه
فقال ..
يابنى . هل حقا تحبها من القلب ..؟
اما انك تعشق جمالها فحسب .؟

فقلت له .. ربما جمالها طغى عن العشق
فاخذ يدى وقال ساقراء لك
اخذ كف يدى وطال فيها النظر
وانا مستعجل قلبى يخفق ورحل عنى الصبر
اريد ان ينطق يتكلم يتحدث
ويقول لى مالامر
ماذا تحديدا وجد
خلع نظارته ونظرا للسماء بصمت
تنهد من داخل القلب
اصابنى الخوف ودبء بداخلى الذعر

واخيرا .. نطق
يابنى انسى اميرتك واتركها للزمن
ولاتنظر الى جمال القمر
بل انظر حولك الى تلك الاشجار
والجبال التى تزين الارض
كم هى جميله وتسر النظر
وما القمر الا جمالا مكملا للارض

يابنى ساتعشق الف امراة وامراه
ولن تستقر عيناك على امراه
ساتغازل واحده وتراسل اخرى
وتضحك مع هذه وتخاصم تلك
وتتسكع مع ...وووو
قاطعته وابتسمت ..
انا شخصيه هامه جدا
هاهاهاهاه
فقال لى لاتضحك فالقادم مخيف
طريقك للحب مسدود وفيه سدود
وكل من تعشقها سرعان ماتختفى من الوجود
شحب وجهئ ..
وتسألت هل الف امراة وامرأه ستموت
لهذه الدرجه انا مشئوم

فقال لاتذهب بخيالك بعيد
فانت لست معبود
فكل من تحبها ساتتركك لانك متهور مجنون
فانت لم تخلق لكى تعشق ومايطرق بابك محبوب
وطريق الحب امامك موصود.
بل ستظل طول حياتك تلهو خلف سراب
ستموت وحيدا مسموم
وموتك مؤكد فى غابه فيها اسود
على يد امراه عشقتك بجنون
حملت حبك بين جوانحها عقود
مليوعه مهمومه لاتحلم الا فيك
وكل صباح تقول حتما سايعود
وانت ناسى متناسى كم قطعت لها من وعود
ستقتلك هى بجنون
ولاتحزن عليك سواها امراه
وساتروى قبرك بالورود والياسمين
وتزورك صباحا ومساء
وساتموت يوما حزنا على قبرك
وتدفن قربك مخصوص
وسايصنع لها تمثالا مثل الماجوس
وسايزرو قبوركم كل العشاق
وعلى قبرها ستزهر الورود
يابنى لو انا كنت موجود
ساعزف على قبرها معزوفه معشوق

وهنا قاطعته .. بغضب
مرارة وألم وأهأأت وحزن
وجروح عميقه وبؤس وندم
بكل تلك حزنت عليها اشد حزن
وقلت ..هذا يكفى .. هذا يكفى ..
بلا مزح
فقال الا تريد ان تعرف من هى ؟؟
نظرت للقمر فلا شى فيه يعيب النظر
تسألت .. لماذا يمنعنى من رؤيه القمر
فماهذا الا عجوز مخبول
من الوحده صار مجنون
هذا العجوز ملعون ملعون

ولكن انه.. الفضول ..!!
غسلت وجهى فى بركة الماء
وتنشقت نسيم الهواء وندمت حضى
ومن قدامى اللعينه التى جمعتنى بهذا الوغد
نفسى مكتومه وروحى مذعورة
اريد فقط صدر حنان بالبكاء يحتوينى

ورجعت له .. وعينانى يتطائر منهم الغضب

اكمل .. من هى ؟؟؟

فقال ستحضنك بقوه بعد ان تموت
قاطعته مره اخرى بغضب
رجاء لاتذكر امامى سيرة الموت
الا يوجد فى قاموسك الا الموت
فقال .. وهل انت تخشى الموت ؟؟
سؤال اربكنى ..
فقد نال منى العجوز بمهارة
قلت له .. كلا .. كلنا سنموت
فقال .. اعطينى يدك من جديد
نظر اليها بتمعن اكثر من ذى قبل
ثم ابتسم .. وقال عجيب عجيب
زاد الحيره عندى .. ولما العجب .. ؟
اسال نفسى بصمت ماذا وجد
ولماذا ابتسم ..؟؟
ياترى سيقول لى كنت امزح ..؟
ولكن هذا العجوز ماعرف فى حياته المزح

انا ساتوقف هنا والجزء القادم سنرى فيه
لماذا العجوز ابتسم
كل ماعرفته باننى سوف اقتل
على يد امراة تعشقنى
اتمنى ان تكون جميله على الاقل هههههههههه
بقلم ابن البادية
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
النايفه
المراقبة العامة
المراقبة العامة
avatar

اوسمة خاصه وسام الاوفياء
**** علم دولتى **** : الجزائر

اللقب الاظافى : نبضات

الجنس ******* : انثى
مساهمات العضو مساهمات العضو : 1095
الـنـقــــــاط : 2262
؛؛؛؛؛ تاريخ التسجيل ؛؛؛؛؛ : 13/11/2016

مُساهمةموضوع: رد: رؤاية سيدة النور الجزء الثالث الوداع   23/11/16, 06:36 am

ههههههههههههه
جميله اخي
الله يعطيك العافيه
تحيتي
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
طيف الجبل
نائبة المدير العام
نائبة المدير العام
avatar

اوسمة خاصه رمزية خاصه
**** علم دولتى **** : ليبيا الجماهيرية

اللقب الاظافى : زهرة الجبل

الجنس ******* : انثى
مساهمات العضو مساهمات العضو : 533
الـنـقــــــاط : 2123
؛؛؛؛؛ تاريخ التسجيل ؛؛؛؛؛ : 07/11/2014
الـمــــــزاج : الحمدلله رائق

مُساهمةموضوع: رد: رؤاية سيدة النور الجزء الثالث الوداع   10/01/17, 12:40 am

جميلة جداً 
ابن البادية
اطال الله عمرك بدون شقا وفي سعادة وهنا 

لك ودي  Smile
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://almjal2007.talk4her.com/
 
رؤاية سيدة النور الجزء الثالث الوداع
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتديات جروح البادية :: ๑۩۞۩๑ { جروح البادية للقصص والمدونات } ๑۩۞۩Ů :: ۩ منتدى القصص والحكايات والروايات-
انتقل الى: